متابعة

أعلنت السلطات الإندونيسية، اليوم الأربعاء، أن حصيلة ضحايا الزلزال الذي ضرب جزيرة لومبوك الإندونيسية، يوم الأحد الماضي، ارتفعت إلى 131 قتيلا وتشرد 156 ألف شخص.

وقد تسبب هذا الزلزال، الذي بلغت قوته 6,9 درجات، في مشاهد ذعر بين السكان والأجانب، بعد أسبوع على زلزال أول أوقع 17 قتيلا على الأقل في هذه الجزيرة البركانية التي يرتادها السياح بكثافة.

وفي الأثناء لازالت فرق الإنقاذ تبحث عن ناجين تحت أنقاض مسجد تهدم من جراء زلزال ضرب جزيرة لومبوك الإندونيسية.

ويخشى رجال الإنقاذ من محاصرة مواطنين تحت أنقاض الزلزال الذي أسفر عن مقتل نحو مائة شخص حتى الآن وتشريد أكثر من 20 ألف شخص وبلغت شدته 6.9 درجة على مقياس ريختر.

ويعد المسجد أحد آلاف الأبنية التي دمرت في شمال لومبوك، وقالت الوكالة الوطنية للبحث والإنقاذ إن الفريق استطاع انقاذ شخصين من تحت الأنقاض.