أعلنت شركة “سنطرال دانون”أن  بداية شهر شتنبر المقبل سيكون التاريخ الرسمي لإطلاق السعر الجديد لمنتوج الحليب، وذلك بعد انتهاء مرحلة اللقاءات والتشاورات مع الفلاحيين كمنتجين للمادة الأولية، والمستهلك، بغرض إنهاء حملة المقاطعة.

وكشفت شركة سنطرال للحليب أن المرحلة الممتدة بين 10 و11 غشت، ستعرف فرز الاقتراحات المقدمة خلال مرحلة المشاورات في عدة مدن مغربية، ثم العمل على صياغة النموذج الجديد وما بين 12 و13 من نفس الشهر، ثم التصويت عل المقترحات، بعد ذلك يأتي الإعلان الرسمي نن نتائج النموذج الجديد ثم الإنطلاق الرسمي في بداية شهر شتنبر.

ولازالت شركة “سنطرال دانون” تعقد لقاءات تشاورية في عدد من المدن المغربية بغرض تحديد النموذج الجديد لبيع الحليب للمواطن، فبعد لقاء الدار البيضاء، عقد لقاء، يوم أمس الأحد في العاصمة الرباط، في انتظار أن ينظم نفس اللقاء في مدينة مكناس ثم أكادير.

وتتلخص مشاروة التي اتخذتها “سنطرال دانون” وأطلقت عليها اسم “نتواصلو ونتاصلو” في لقاء مباشر بين الشركة والفلاح والمستهلك لبسط المقترحات حول السعر الجديد وودراستها من منطلق الجهات الثلاث بهدف تغيير السعر لإنهاء حملة المقاطعة التي دخلت شهرها الثالث.

وسبق للرئيس المدير العام للشركة، مانويل فابيير قد كشف، في أول خروج رسمي له في مدينة الدار البيضاء، أن الشركة تلتزم بخفض سعر الحليب وذلك بعد عقدها لعدة لقاءات مع المستهلك بشكل مباشر للوصول إلى الصيغة المناسبة لجميع الأطراف.

المصدر