باب ناظور

أصدرت فاعل الاتصالات ”انوي“ خدمة ”التخزين السحابي بزنس“، وهي خدمة لتمكين
المقاولات المغربية من حلول مبتكرة للتخزين السحابي تخول لها الانخراط في التحول
الرقمي دون الحاجة إلى الاستثمار في البنيات التحتية، وذلك بإبرامها شراكات مع رواد
عالميين في مجال التخزين السحابي مثل ”هواواي“ و“EMC/Dell ”و“VMWare.”
وتشمل خدمة التخزين السحابي (CLOUD بالإنجليزية، والكلمة تعني بكل بساطة
”السحاب“) كل الحلول التي تعنى بتخزين البيانات عن بعد. بدل الاحتفاظ بهذه البيانات
على الأقراص الصلبة أو أجهزة أخرى، تكون متاحة على خوادم (serveur (بعيدة ويمكن
الوصول إليها بسهولة عبر الإنترنيت.
وتقترح ”إنوي“ بفضل محفظة ”التخزين السحابي إنوي بزنس“، حزمة كاملة من الخدمات
للمقاولات، وهي خدمات تشرف عليها كفاءات مغربية، وتعتمد على بينات معلوماتية
محتضنة بالمغرب، وتتميز بمستوى عال من الجاهزية.
هذه الحلول جاءت لتعزز رصيد محفظة ”التخزين السحابي إنوي“ الذي تشكل فيه ”مراكز
البيانات“ (datacenters (القاعدة الأساسية، لأنها هي التي تخول للفاعل الاتصالاتي
احتضان ”الخوادم“ (serveurs (في فضاء خاص أو مشترك، وذلك على مساحة تبلغ 4 آلاف
متر مربع موزعة على المراكز الأربعة التي يملكها ”إنوي“.
ويقترح ”التخزين السحابي إنوي“، للمقاولات اليوم فرصة الاختيار بين ثلاثة خدمات
متطورة، وهي ”VCD ”ويتعلق الأمر بمركز بيانات افتراضي يمنح نفس الامتيازات التي
يوفرها مركز بيانات حقيقي ذو إمكانات تخزين هائلة، وقدرات حسابية كبيرة. وهو
بالتالي أداة مثالية لترحيل الخدمات المعلوماتية واحتضان التطبيقات المهنية، و“Baas،”
هذه الخدمة تسمح بتخزين والمحافظة على البيانات من خلال اختيار المقاولة للسياسة
الأمنية والتخزينية التي تلائمها.
بخصوص كل هذه العروض، يوفر ”إنوي بزنيس“ الخدمة والصيانة 24 ساعة في اليوم
وطيلة أيام الأسبوع، والاحتضان الآمن على التراب الوطني داخل مراكز بيانات آمنة،
وتخضع للمعايير الأكثر تطورا في المجال (TIER3 ،(مانحة لزبنائها ربطا ومتانة وجاهزية
عالية جدا.
وكشف كريم كسوس، المدير التجاري الخاص بالمقاولات لدى ”إنوي“ أن “ إنوي بزنيس
ستستجيب لرهان مزدوج من خلال المساهمة في تطوير تخزين سحابي مغربي محض
ومستقل، ورفع تحدي كبير وضعته الإدارة العامة لأمن نظم المعلومات“DGSSI ،”فيما
يتعلق بمكافحة الجريمة الإلكترونية، والتي يوفر لها ”إنوي بزنيس“ اليوم ردودا محددة