عثمان رضى

أجلت الغرفة الجنحية المكلفة بحوادث السير بالمحكمة الابتدائية لمدينة مراكش، اليوم الأربعاء، ملف حادثة السير التي تسبب فيها لاعب المنتخب المغربي، أمين حارث، والتي أدت إلى وفاة شاب في عقده الرابع، إلى 25 من شهر يوليوز الجاري، بطلب من شركة التأمين.

وحسب مصادر مقربة من دفاع اللاعب، الذي يتابع في حالة سراح، بعد أن دفع كفالة، قدرت بـ10 آلاف درهم، فإن شركة التأمين طلبت الاطلاع على ملف مطالب عائلة وورثة الهالك، التي نصبت نفسها كطرف مدني، ليتم تأجيل جلسة المحاكمة للمرة الثالثة، إلى الـ25 من الشهر الجاري.

جدير ذكره، أن حارث، قد تسلم، الأسبوع الماضي، جواز سفره ورخصة السياقة، ومن المفترض أن يكون حاليا في ألمانيا، قبل الالتحاق بمعسكر فريقه الإعدادي، الذي سينطلق نهاية الشهر الجاري، في النمسا.

وكان الدولي المغربي، قد ارتكب نهاية الشهر الماضي، حادثة سير مميتة بشارع 11 يناير، بمدينة مراكش، أدت إلى وفاة شاب.