باب ناظور – وكالات

أعلنت مسؤولة في الشرطة النيوزيلندية نائلة حسن أمام الجمهور أنها مسلمة بعدما وجهت خطابا إلى المسلمين في بلادها لطمأنتهم بحد حادث المسجدين الإرهابي.

واستهلت الشرطية خطابها بتحية الإسلام وبالحمد لله والصلاة والسلام على النبي، مؤكدة أنها كمسلمة فخورة بإسلامها، كما عبرت عن شعورها بالصدمة من الحادث الذي راح ضحيته 49 قتيلا وعشرات المصابين.

وأكدت المتحدثة في خطابها على العمل الذي تقوم به الشرطة النيوزلندية وقالت “الشرطة لا تدخر جهدا يمكن القيام به وتقوم بكل شئ من أجل الضحايا مثلهم مثل غيرهم”.

وكانت مدينة كرايستشيرش النيوزلندية قد شهدت أمس الجمعة اعتداء إرهابيا بعد الهجوم على مسجدين بالمدينة راح ضحيته 49 شخصا.