باب ناظور متابعة

وسط الصدمة العالمية من الحادث، المفجع لتحطم طائرة إثيوبية، صباح اليوم الأحد، والذي خلف أزيد من 150 قتيلا، كشفت تقارير إعلامية أن الطائرة، المحطة اليوم، من نفس نوع الطائرة الإندونيسية، التي تحطمت قبل خمسة أشهر.

طائرة “بوينغ 737-800 ماكس”، التابعة للخطوط الجوية الإثيوبية، التي تحطمت اليوم، بعد إقلاعها من مطار أديس أبابا، هي من نفس نوع طائرة شركة “لايون إير” الإندونيسية، التي تحطمت في أكتوبر الماضي بعد 13 دقيقة من إقلاعها من جاكرتا، مما أدى إلى مقتل 189 شخصا كانوا على متنها.

من جانبها، لم تعلق شركة “بوينغ” على تكرار مأساة تحطم هذا النوع من طائراتها للمرة الثانية، في ظرف أشهر، وقدمت التعازي لعائلات الضحايا، وقالت إنها مستعدة لتقديم يد المساعدة للمحققين للوصول إلى أسباب الكارثة.

وتعود آخر كارثة كبرى تعرضت لها طائرة ركاب إثيوبية إلى عام 2010، عندما انفجرت طائرة من نوع “بوينغ 737-800” عقب إقلاعها من لبنان، مما أسفر عن مقتل 83 راكبا، وسبعة من أفراد الطاقم.

يذكر أن فاجعة تحطم الطائرة الإثيوبية، اليوم الأحد، أسقطت 157 قتيلا موزعين على أكثر من 30 جنسية، فيما أكدت الخارجية المغربية أن مواطنين مغربيين من بين الضحايا، ينتظر أن يتم تحديد هويتهم لكشف تفاصيل أكثر.