محمد الماحي باب ناظور.

بعد الاحداث الاخيرة بجماعة بني شيكر خرجت بعض فعاليات من المجتمع المدني ببني شيكر صباح هذا اليوم الاربعاء 06/02/2019 في حدود الساعة العاشرة صباحا بمقر قيادة بني شيكر لقاء تواصلي بين المؤسسات المحلية والامنية  بحضور رئيس الجماعة القروية ببني شيكر وقائد قيادة بني شيكر وقائد قيادة الدرك الملكي ببني شيكر وكذا فعاليات المجتمع المدني ببني شيكر وبعض ضحايا السرقة ….التي تركت في نفوس الساكنة (الهلع والخوف)

وفي كلمة الافتتاح من طرف السيد قائد قيادة بني شيكر و قائد سرية الدرك الملكي الذين رحبوا بالنسيج الجمعوي وأكدوا في كلامهم أن هذا الاجتماع هو اجتماع في المجال الأمني ويأتي في نطاق المقاربة من أجل التعاون للقضاء على التسيب الأمني .

و لابد من تعاون المجتمع المدني في إطار التشارك و هذا ليس اجتماعا أوليا بل ستليه لقاءات تقييمية لخلق الطمأنينة لدى ساكنة جماعة بني شيكر العتيقة.

وأنه بعد الاستماع للجمعيات سوف تكون هناك منهجية أمنية تشاركية ،وبعد كلمة الافتتاح تم فتح باب المداخلات من طرف قائد قيادة بني شيكر للحضور .

وفي مستهل النقاط التي تم طرحها من طرف فعاليات المجتمع المدني نذكر مايلي :

– تخوف أرباب المحلات التجارية من تعرضهم لسرقة .
– وضع وقت تنظيمي للمحلات التجارية والمقاهي خلال الفترة الليلية .
– الحد من ظاهرة السكر والتجارة في الاقراص المهلوسة والمخدرات.
– إجاد حلول للوضعية الكارثية للملتقى الطرقي (الرومبوان)من طرف الخطافة وبعض التجار .
– حل لمشكلة تعرض تلاميذ المؤسسات التعليمية للمضيقات خصوصا تعرض التلميذات للتحرش .
– مصير الشكايات المواطنين التي سرقت لهم منازلهم وسياراتهم ومحلاتهم .
– تساؤل حول مصير الشطر الثاني من إصلاح الطريق 6202 الرابط بين مركز جماعة بني شيكر وجماعة إعزانن .

هذا ما طرحه النسيج الجمعوي على السلطة المحلية وممثل جماعة بني شيكر (رئيس الجماعة) وبعد مناقشات ومحاورات تم التوصل الى إيجاد حلول جذرية للحد من هذه الظواهر خاصة وأن محيط جماعة بني شيكر معروفة بالاستقرار الامني سابقا …وقد تطرق رؤساء المؤسسات الامنية الى الحلول التالية :

– القيام بحملات تمشيطية وتطهيرية خلال الفترة الليلية .

– إشعار أرباب المحالات التجارية والمقاهي لغلق محلاتهم في حدود منتصف الليل 12.00 .

– دوريات تمشيطية للقوات المساعدة والدرك الملكي خارج أسوار المؤسسات التعليمية ببني شيكر .

– القضاء على العشوائية في مركز الجماعة (رومبوان)

– طمأنة قائد سرية الدرك الملكي ضحايا السرقة بأن التحقيقات سارية وقد صرح بفك هذه الجرائم .

وفي الاخير قام الحضور بشكر سرية الدرك الملكي وقائد قيادة بني شيكر على المجهودات المبذولة و سهرهم على امن الجماعة وقد شنت في الاسابيع الماضية حملات تمشيطية واسعة بنفوذها الترابي همت جل الخارجين عن القانون.

وقد اربكت هذه الحملات التمشيطية حسابات مافيا الهجرة السرية التي كانت تستغل ساحل البلدة لتنفيذ مخططاتها الاجرامية والرامية لتنظيم رحلات للهجرة السرية حيث اضافت نفس المصادر ان يقظة عناصر الدرك الملكي حالت دون وصول هذه العصابات لاهدافها .

وفي نفس السياق اضافت مصادر خاصة ان عناصر الدرك الملكي ان هذه الحملات همت ايضا جل المشتغلين بميدان الاتجار بالمخدرات وكذا الخمور المهربة حيث تمكن المركز من احالة العديد من المتورطين في مثلهذه القضايا.

وقد تمكن القائد الحالي بالنيابة من ضبط الامور بالبلدة الحدودية مما خلف ارتياحا واسعا لدى الساكنة التي اشادت بعمل هذا الاخير