محمد عيسى
16:39 | 29 / 01 / 2019
رحب إنريكي سيريزو رئيس نادي أتلتيكو مدريد، بلاعب الفريق الجديد، ألفارو موراتا في بداية حفل تقديمه، بعدما انتقل المهاجم الإسباني إلى الروخيبلانكوس قادمًا من تشيلسي الإنجليزي.

وقال رئيس أتلتيكو مدريد «نحن نعرف موراتا جيدًا، ووجدنا فيه موهبة خاصة، وهو أحد القلائل الذين يمتلكون موهبة كموهبته، حصل على العديد من الألقاب المهمة، وكذلك مثّل منتخب إسبانيا في العديد من المناسبات».

وواصل «موراتا عاد إلى أتلتيكو ليزيد المنافسة في مركزه، نحن في منتصف الموسم، نحتل المركز الثاني، وسنواجه فريقا كبيرا مثل يوفنتوس في دوري الأبطال».

واستكمل «موراتا، أنا كنت أعرف جدك، كان رياضيًا كبيرًا وكان يعرف أهمية هذا النادي، أنا أيضًا أعلم أنك تعرف العديد من لاعبي الفريق، وأنهم سيساعدونك على الحصول على المطلوب لتأخذ دقائق لعب كافية».

واختتم «مرحبًا بك وأتمنى لك كل التوفيق».

وبعد ذلك جاء دور موراتا في الكلام، وتلقى العديد من الأسئلة من الصحفيين المتواجدين في حفل تقديمه، والذين تحدثوا معه عن كل شيء.

وقال موراتا «أنا بخير جدًا، وفخور للغاية، وأنا أعلم الجهد المبذول لكي أكون هنا، وأنا سعيد لكوني متواجدًا ضمن صفوف اتلتيكو مدريد».

وأضاف النجم الإسباني «بالنسبة لي فترتي الماضية في أتلتيكو مدريد تمثل طفولتي، السعادة الكاملة، لهذا السبب يعني لي الكثير أن أكون هنا، الذين يعرفونني يعرفون هذا».

واستكمل «تحدثت مع الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني للفريق، لم يكن عليه أن أقتنع، كان يعلم أنه نظرًا لظروف الحياة كان هناك العديد من الطرق الالتفافية، ولكن أعتقد أن الوجهة كانت هنا، لا أستطيع الانتظار لكي أشارك في التدريبات، وممتن جدًا لأنه حارب لأن أكون هنا».

وكشف عن طبيعة عملية المفاوضات بين تشيلسي وأتلتيكو، موضحًا «كان الوضع سهلًا، كل شيء انتهى بسبب «سوبر لوبيز» ويقصد ممثله خوانما لوبيز، عندما أخبره أن هذا الاحتمال موجود، كل هذا لطيف للغاية، لا أستطيع الانتظار لبدء التدريبات، ورؤية كوكي الذي كان أطول منا عندما كنا صغارا».

وأكد موراتا عند سؤاله حول اختلاف عرض أتلتيكو عن العروض المقدمة له: «أشعر بأنني جزء من النادي، لا أشعر أنني جديد هنا، لقد حرص الرفاق على الكتابة لي، وهذا يجعلني سعيدًا جدًا».

وعن تسجيله في مرمى ريال مدريد أو يوفنتوس، الذي سبق له وأن لعب لهما في فترات سابقة، حيث يواجه الروخي بلانكوس ريال مدريد في الدوري الإسباني، ويواجه يوفنتوس في دور الـ 16 بدوري أبطال أوروبا.

أشار موراتا إلى أن «هذه مشكلة، آمل أن تفكروا عدة مرات، لأنني أرغب في أن أقول إن الأمور تسير على ما يرام، وإذا حدثت بعض الأشياء فستزول وحدها».

وعن حديثه مع زملائه السابقين في يوفنتوس عن مواجهة الفريقين، أوضح «لقد تحدثت معهم عن الحياة عامةً، وليس عن كرة القدم، أركز على اللعب وعندما ستأتي المباراة سنرى ماذا سيحدث».

وعن شعوره بالتواجد في أتلتيكو، حيث إنه سبق وأعرب عن حبه الشديد لريال مدريد الذي مثله من قبل، أكد المهاجم الإسباني «أعتقد أنه ليس من الضروري اليوم أن أشرح مشاعري هنا، إذا كنت هنا فهذا لأنني أريد أن أكون هنا».

وتابع مهاجم أتلتيكو مدريد الحالي «كنت قد أعطيت كلمتي بأنه مجرد أن يتم ذلك، كنت سآتي إلى هنا ويجب أن أتكلم بأفعالي وليس بالكلمات».

وعن علاقته مع مواطنه دييجو كوستا مهاجم الروخيبلانكوس، اختتم موراتا «بجانب أنه لاعب عظيم.. هو صديقي، لقد تحدثت معه عندما كنت أمر ببعض الظروف الصعبة، أو عندما كان هو في ظروف سيئة، ولماذا لن نلعب معًا؟ أنا متأكد من أنه سوف يقوم ببعض المزاح، وأنا حقًا أريد أن أراه».