متابعة  – حسن الرامي

في آخر مستجدات قضية الطفلة إخلاص البوجدايني، إبنة جماعة أزلاف، التي كانت قد اختفت عن الأنظار قبل العثور على جثتها بغابة بدوار “إكرودحن” حيث تقيم أسرتها، قال والد الضحية إن القضية بدأت تتضح ملامحها مع توقيف المتهم الرئيسي في جريمة اختطاف إبنته.

وأكد محمد كمال البوجدايني في تصريح أدلى بـه لوسائل إعلام، نهار اليوم الاثنين، على هامش حضوره بمحكمة الاستئناف بالناظور، أن نتائج التشريح الثلاثي الذي أُجري لجثة إبنته إخلاص بالرباط، كشفت وجود خصلات من شعر الجاني على الجثة.

وأضاف والد الضحية، أن جاره المسمى “المحجوب” هـو المتهم الرئيسي في جريمة اختطاف ومقتل إبنته إخلاص، مشيرا إلى أن هاتفه النقال الذي شمله التفتيش بعد حجزه من طرف المحققين الأمنيين، كشف عن تورطه وضلوعه في الجريمة المستنكرة، رغم عدم اعترافه بعد.