باب ناظور_ أصبح واضحا وجليا أن كأس ملك أسبانيا ليس أولوية برشلونة هذا الموسم والمدرب واللاعبون مقتنعون بذلك.

الكل يرى إن الفوز بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم سينسي الجميع أي خيبة قد تحدث في الموسم المحلي وفالفيردي حقق النجاح المحلي ولايفكر إلا في أوروبا.

اللاعبون دافعوا عن المدرب بعد الخسارة وموافقين على نظام المداورة فاللاعبين أنفسهم مطالبين بأوروبا لأن نجاحهم المحلي لم يتم تقديره من الإعلام والجمهور بالرغم من إنه كان نجاحا كبيرا بالقياس بالظروف التي حدثت في بداية الموسم .

خسارة برشلونة كانت خسارة طبيعية وسنيساها الجميع في حال الفوز بدوري أبطال أوروبا …فكيف سينتهي موسم البرسا ؟