تعادل فريق شباب الريف الحسيمة بهدفين لمثلهما، مع ضيفه سريع وادي زم في المباراة التي جمعت الفريقين على أرضية الملعب البلدي بإمزورن مساء اليوم الثلاثاء 4 دجنبر الجاري، برسم الجولة العاشرة من البطولة الإحترافية لكرة القدم.

وافتتح أصحاب الأرض حصة الأهداف في الدقيقة 18 عن طريق اللاعب محمد فكري، قبل أن يعود اللاعب نفسه لهز الشباك بهدف ثاني في الدقيقة 53.

و أضاع السريع ضربة جزاء في الدقيقة 61 لم يحسن التعامل معها اللاعب عصام بودالي، قبل أن يتم طرد لاعبين من الفريق الريفي، ويتعلق الأمر بكل من صاحب الهدفين محمد فكري في الدقيقة 71 و زميله عبد الخالق أحميدوش في الدقيقة 84.

واستغل الزوار النقص العددي للحسيمة، ليتمكنوا من هز الشباك الريفية بهدفين عن طريق كل من هشام العروي في الدقيقة 87 و محسن بوعاكد في الدقيقة 92، لتعلن صافرة الحكم على النهاية بلا غالب و لامغلوب.

هذا ومَكَّن هذا التعادل، فريق سريع واد زم من بلوغ النقطة 13 في المركز الخامس، في المقابل بلغ رصيد شباب الريف الحسيمي، النقطة العاشرة في المركز 13.