مراكش

اهتزت جماعة مولاي ابراهيم باقليم الحوز ظهر يومه الاحد 11 نونبر على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها فلاح بعدما أقدم غريمه على شطر رئسه الى نصفين بواسطة أداة حادة بسبب نزاع حول ارض فلاحية.

وحسب مصادر من عين المكان فإن تفاصيل الجريمة المروعة تعود الى نشوب نزاع بين فلاح خمسيني وفلاح آخر في نفس العمر، بعدما عمد الاول الى مباشرة عملية حرث بقعة ارضية يزعم انها في ملكيته، ما جعل الجاني يدخل معه في نزاع افضى الى مقتل الاول، بعدما هوى عليه الجاني بواسطة “مدية”، ليشطر رأسه الى نصفين ، ويسقط صريعا مضرجا في دماءه على الفور.

وقد هرعت لعين المكان السلطات المحلية يتقدمهم قائد قيادة مولاي ابراهيم، وعناصر الدرك الملكي بآسني بحضور القائد الاقليمي للدرك بتاحناوت، حيث تم اعتقال الجاني، وفتح تحقيق في ملابسات الجريمة المروعة، فيما تم نقل جثة الضحية الى مستودع الاموات.