عاد فريق جيرونا بفوز ثمين من قلب ملعب “الميستايا” أمام فالنسيا ، بهدف نظيف ، أمس السبت، ضمن الجولة الـ11 من “الليجا”.

ويدين الفريق الكتالوني بالفضل في هذا الانتصار، لحارسه المغربي ياسين بونو الذي قدم مباراة تاريخية بتصدياته الرائعة حيث تمكن من انقاذ فريقه خلال 9 محاولات حقيقية للتسجيل ، كما قام بأربع تصديات مستحيلة لتسديدات الثنائي رودريغو و غويديس، مؤكدا أنه أحد أفضل الحراس الموجودين في الدوري الإسباني.

وسجل هدف جيرونا الشاب، بيري بونس رييرا، في الدقيقة 48.

و لم يذق فالنسيا طعم الانتصار في المسابقة، للمباراة الرابعة على التوالي، وتجرع خسارته الثانية في الليجا، ليتجمد رصيده عند 11 نقطة، في المركز الـ14، ولا يفصله عن مناطق الخطر سوى نقطتين.

في المقابل، ارتقى جيرونا للمركز التاسع مؤقتا، بعد أن أصبح رصيده 16 نقطة، محققا فوزه الثاني على التوالي، والرابع هذا الموسم.