عز الدين مقساط

خصص إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف، حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ صباح، خطبة عرفة، صباح اليوم الاثنين، لتذكير حجاج بيت الله الحرام بالمبادئ الكبرى للإسلام، داعيا إياهم إلى تمثل قيم هذا الدين في مجمل حياتهم.

وذكر الخطيب بمبدأ التوحيد باعتباره أهم مبدا جاء به الرسل، والأنبياء، معتبرا أن الله جعل العاقبة الحميدة لأهل التوحيد، واتباع الرسل، وجعل العقوبة على من خالف طريقهم كما ورد ذلك في كتابه الكريم”.

وأكد ٱل الشيخ أن على المسلمين تمثل الصورة الحقيقية للإسلام تشتمل على أعلى الاخلاق، وأحسن التعاملات، داعيا إلى اعتماد الأخلاق في معاملاتهم المالية، وأنظمتهم الاقتصادية، والسياسية، ومناهجهم العلمية، وطرقهم البحثية.

وأمام مئات الألوف من الحجاج من مختلف دول العالم، دعا ٱل الشيخ إلى طاعة ولاة الأمور “لما لها من أثر عظيم في حفظ النظام العام، وأن الإسلام يحفظ المصالح، ويدرأ المفاسد، ويدعو إلى عمارة الكون، ونفع الخلق”.

وأضاف: لن تتمكن أمة من تشكيل مواطنين صالحين إلا في زراعة الأخلاق في نفوسهم، وصورة الإسلام الحقيقية تشتمل على أعلى الأخلاق، وأحسن التعاملات.