الهادي بيباح

في حادثة سير خطيرة على مستوى الطريق الساحلية و بالضبط قرب محطة الوقود المتواجدة بين جماعتي ازغنغان و بني سيدال الجبل، تعرضت صباح الإثنين 21 ماي 2018 أربع أستاذات مشتغلات بمجموعة مدارس عمر الخيام بمنطقة الحمام بتراب جماعة بني سيدال لوطا لجروح طفيفة نقلت على إثرها للمستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية.

الأستاذات اللواتي كن في طريقهن صوب مقر العمل عبر الطريق الساحلية الرابطة بين الناظور و الحسيمة على متن سيارة خاصة من نوع هونداي اصطدمن بشاحنة “ارموك” التي لم يصب سائقها بأي آذى أثناء خروجه من أحد مرافق محطة الوقود المذكورة صوب مرفق آخر بالجانب المقابل من ذات المحطة. و كادت سيارة الضحايا الأربعة أن تندس تحت عجلات و هيكل الشاحنة الضخمة لولا الألطاف الإلاهية.

و بحضور رئيس المؤسسة التعليمية المذكورة، تولت عناصر الدرك الملكي بسرية وكسان الإشراف على نقل الضحايا صوب المستشفى الحسني بالناظور على متن سيارة الإسعاف و تنظيم حركة المرور و اتخاذ المتعين بخصوص هذه الحادثة.