انتفض سليمان حوليش، البرلماني عن إقليم الناظور، في وجه وزير التشغيل والتكوين المهني، خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، وذلك بسبب الانتشار المهول لظاهرة البطالة في صفوف الشباب وغياب المبادرات الحكومية لانقاذ فئات عريضة في المجتمع من هذه الافة الخطيرة.

وقال حوليش، إن عدداً من الشباب يوجدون في السجن لسبب واحد مرتبط بغياب فرص الشغل، ما يدفعهم إلى ارتكاب أفعال ممنوعة قانونيا تنتهي بهم في السجون.

وانتقد حوليش، غياب المبادرات الحكومية لتوفير مناصب الشغل القارة للشباب، مؤكدا أن ذلك يؤدي في الغالب إلى احتقان اجتماعي في عدد من المناطق ويشجع على ظهور افات اخرى من ضمنها الانتشار المهول للمخدرات.