باب ناظور-متابعة

خلف انقطاع مفاجئ للتيار الكهربائي على غرفة العمليات بمستشفى التخصصات بوكافر بمدينة وارزازات، مساء أمس الأربعاء، استياء عميقا لدى أسرة طفل كان بصدد إجراء عملية جراحية لإزالة اللوزتين.

وفور انتشار الخبر وتداوله وطنيا، تدخلت مندوبية وزارة الصحة بورزازات وقدمت  توضيحات حول حقيقة الحادث، وقالت بأن الطفل (ز.ن) الذي كان سيخضع لعملية جراحية، لم يكن بعد قد تم ربطه بآلة الإنعاش للتنفس الاصطناعي لحظة انقطاع التيار الكهربائي. وأضافت المندوبية بأن  فترة انقطاع التيار الكهربائي لم تكن تشكل بتاتا، أي خطر على الطفل، كما أن إصلاح العطب كان في وقت وجيز بفضل تدخل الفرقة التقنية المكلفة بإصلاح التجهيزات.

وبخصوص الخطر الذي كان يحدق بالطفل لحظة انقطاع التيار، قالت المديرية “بـأن جميع المعدات والتجهيزات التقنية لمستشفى الاختصاصات بوكافر ومستشفى سيدي احساين بناصر، هي تحت عقد الصيانة الوقائية والصيانة العلاجية، وأن هذه الأعطاب يمكن تسجيلها في أكبر المركبات الجراحية ويتم التحكم فيها، وفي مثل هذه الحالات هناك بدائل طبية وتقنية لحماية المريض”.