مراسلة

أوردت مصادر مطلعة من داخل مركز التكوين المهني بالناظور، أن عناصر الشرطة الإقليمية حلت مساء الخميس الماضي بالمركز، وذلك بحثا عن طالب متدرب بذات المعهد موضوع مذكرة بحث بعدما قدمت ضده عائلة تلميذة بثانوية المطار شكاية حول الإعتداء و الاغتصاب.

وفي ذات السياق، قامت عناصر الشرطة الإقليمية بالتوجه صوب إدارة المعهد لمحاولة معرفة القسم الذي يتابع فيه المتّهم الذي يوجد في حالة فرار دراسته، حيث تبين فيما بعد أن الأمر يتعلق بطالب يبلغ من العمر 21 سنة، فيما التلمذة التي اغتصبها لا زالت قاصر.