تمكن المنتخب الوطني للاعبين المحليين، مساء اليوم الأحد، من تحقيق الفوز بهدف دون رد، في اللقاء الودي، الذي جمعه بمنتخب بوركينافاسو، على أرضية الملعب الكبير لمدينة مراكش.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل دون أهداف، وهو التعادل الذي ظل قائما حتى حدود الدقيقة 81 من عمر الجولة الثانية، قبل أن يتمكن لاعب حسنية أكادير كريم البركاوي من توقيع هدف اللقاء الوحيد.

ويعد انتصار اليوم، الثاني على التوالي للمنتخب المحلي، منذ تولي الإطار الوطني الحسين عموتة الإشراف على تداريبه، إذ تغلب الخميس الماضي، على النيجر بهدفين دون رد، بملحق ملعب مراكش الكبير.

وتدخل المباراتين ضد كل من النيجر وبوركينافاسو، ضمن استعدادات العناصر الوطنية، لمواجهتي الجزائر، برسم التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية للاعبين المحليين، مطلع السنة القادمة.