هشام بوعلي

بلغت نسبة مقاطعة امتحانات الدورة الربيعية بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان 100 بالمئة بعموم كليات المملكة، حسب ما أكدته تنسيقية طلبة الطب بالمغرب، اليوم الاثنين.

وقال نائب المنسق الوطني لتنسيقية طلبة الطب، ياسين فضلي، إن الإضراب والمقاطعة ناجحين بجميع الكليات، مشيرا أن كليات مدن الدار البيضاء والرباط ومراكش، عرفت وقفات احتجاجية من طرف آباء وأولياء أمور الطلبةـ يومه الاثنين الذي يوافق اليوم الأول للامتحانات.

وأضاف المتحدث في تصريح لموقع القناة الثانية، أن الطلبة الأطباء يطالبون بالحوار، لكون آخر لقاء جمع بين ممثلي الطلبة ومسؤولي وزارتي الصحة والتعليم، يعود إلى 12 ماي، كاشفا أن التنسيقية قدمت طلبا من أجل عقد اجتماع أواخر الشهر الماضي غير أنه لم تتم الاستجابة إليه.

وبخصوص البلاغين الأخيرين لوزارتي الصحة والتعليم، أشار المتحدث أن الطلبة يستغربون من هذه البلاغات أحادية الجانب، والتي يتم إصدارها دون عقد حوار مباشر مع الطلاب.

وفي مقابل مقاطعة الطلبة للامتحانات، أكدت وزارتا الصحة والتعليم أنه بعد “استنفاذ” جميع سبل الحوار مع ممثلي طلبة الطب، تقرر برمجة امتحانات الدورة الربيعية وفق البرمجة الزمنية التي صادقت عليها الهياكل الجامعية لكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، ابتداء من اليوم الاثنين.

وأعلت وزارتا الصحة والتعليم، في بلاغ مشترك، مساء أمس الأحد، أنها ستعمل على اتخاذ التدابير اللازمة من أجل ضمان حق جميع الطلبة في اجتياز الامتحانات، “في أحسن الظروف وعلى اتخاذ الإجراءات القانونية المعمول بها ضد أي شخص يقوم بعرقلة سيرها”