متابعة

تمكن فريق هلال الناظور لكرة اليد، من الحفاظ على مكانه في القسم الوطني الممتازن بعد فوزه أمس السبت على فريق الرشيدية بحصة 26 مقابل 22 في لقاء احتضنته القاعة المغطاة بمكناس.

وجاءت هذه النتيجة، بعد تربص مغلق لفريق هلال الناظور لمدة شهر وكذا تحفيزات المكتب المسير استعدادا لمباراة السد من أجل البقاء في القسم الاول.

ودخل هلال الناظور دخل بكل عزيمة يحذوه الانتصار لا شيء لكن أبناء الراشدية كانوا لهم بالمرصاد و أبانوا عن تقنيات عالية أبهرت الحضور إلا أن أشبال الهواري استطاعوا بفضل تجربتهم في القسم الممتاز الفوز في الدقائق الأخيرة ب 26 – 22.

وما أثار انتباه مكونات الناظور من لاعبين و مسيرين و حتى الجمهور الذي رافق فريقه في رحلته حضور وفد مهم من عمالة لراشدية و من بعض المجالس المنتخبة و جمهور عريض لتشجيع فريقه في هذه الرحلة الصعبة التي قد تضمن للفريق البقاء في القسم الأول ممتاز .

و في المقابل هلال الناظور كان يتيما إلا بجمهوره المعهود الذي يسافر معه في كل رحلة و بالفعل كان في الموعد.

واعتمد المكتب المسير لفريق هلال الناظور في هذه الرحلة الهامة و المصيرية على نفسه اذ سخر كل امكانياته المادية و المعنوية بتحفيز اللاعبين و الرفع من معنوياتهم، ما كان بمثابة البلسم الذي أنسى كل الخيبات و على رأسهم رئيس الفريق سليمان أزواغ الذي كان في الموعد رفقة الطاقم الاداري و التقني و التمريضي و الجمهور و المحبين.