باب ناظور ايوب الشاوش

شهدت مدينة الناظور، استضافة ندوة علمية وطنية حول موضوع: ملامح من تاريخ الريف الشرقي ، بمشاركة أساتذة جامعيين ومتخصصين في مجالي التاريخ والجغرافيا، من تنظيم جمعية التضامن للتنمية والتنشيط الاجتماعي والثقافي بالناظور و بدعم من الجماعة الترابية للناظور، بتعاون مع مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بالناظور، وذلك يوم الخميس 11 أبريل الجاري ، ابتداء من الساعة الرابعة مساء، بقاعة الندوات والمحاضرات بمؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم بالناظور

استهلت أشغال الندوة الوطنية بكلمة للسيد رئيس الجمعية المنظمة الأستاذ أيوب الشاوش شكر خلالها كل المحاضرين والحضور والمساهمين في إنجاح هذه المحطة العلمية النادرة في المنطقة، ثم تحدث عن تاريخ الريف الشرقي، وعرج على أهم إنجازات الجمعية في مجال البحث العلمي الأكاديمي

وعرفت الندوة مداخلات مهمة، تدخل في بدايتها الدكتور ميمون أزيزا وهو أستاذ التعليم العالي من جامعة المولى إسماعيل بمكناس ثم الدكتور الحسين بوضيلب وهو أستاذ التعليم العالي مؤهل من المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالرباط وبعده الدكتور محمد أحميان وهو أستاذ التاريخ المعاصر بجامعة محمد الأول بوجدة وأخيرا الدكتور علي مزيان وهو أستاذ مكون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالناظور

واختتمت الندوة بفتح نقاش جاد بين السادة الحاضرين (حضور نخبوي) والسادة المتدخلين، حول قضايا تاريخية وجغرافية من الريف الشرقي

وأخيرا تم توزيع شهادات تقديرية للسادة المحاضرين و شهادات الحضور للباحثين والباحثات