عن اليوم 24

علم “اليوم24” أن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج عملت على ترحيل ناصر الزفزافي ، القائد الميداني لحراك الريف، المحكوم عليه ب20 سنة سجنا نافذا، من السجن المحلي عين السبع1 بالدار البيضاء إلى سجن “رأس الما” بفاس، كما تم ترحيل الصحافي حميد المهدوي، مدير نشر موقع “بديل” المتوقف عن الصدور، والمحكوم عليه بـ3 سنوات سجنا نافذا، من السجن المحلي عين السبع 1 إلى سجن تفلت.

وكانت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج قد أكدت أنه “غداة صدور أحكام استئنافية في حق مجموع النزلاء المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة، وفي إطار تقريب هؤلاء النزلاء ما أمكن من ذويهم والحفاظ بذلك على روابطهم الأسرية والاجتماعية، فإن المندوبية العامة قررت ترحيلهم إلى مجموعة من المؤسسات السجنية الواقعة بشمال المملكة”.

كما أوضحت أنها “اعتمدت في هذا التوزيع على معايير تنظيمية تخص مدة العقوبة المحكوم بها على كل واحد منهم، والتصنيف المعمول به للمؤسسات السجنية من حيث مدد العقوبة، مع مراعاة بعض الحالات الخاصة المرتبطة بالطابع الأسري والاجتماعي”.