تغطية/ باب الناضور/اكرم صبار

في اطار برنامجها المسطر للاحتفال باليوم العالمي للتوحد نظمت جمعية ايمن للتوحد حملة تحسيسية على اضطراب التوحد للمارة بكرنيش الناضور بمشاركة مؤطرات ومربيات والمكتب الاداري للجمعية وكذا اطفال التوحد التابعين للجمعية صحبة امهاتهم وابائهم ، وكان الهدف منها هو توعية وتحسيس الساكنة بالتوحد اسبابه واعراضه وطرق تشخيصه والعلاجات العملية،وكذا التعريف بالجمعية واهدافها والقنوات التي يجب اتباعها من اجل ادماجهم بالجمعية،وشائت الصدف ان يكتشفن المربيات ام لطفل توحدي بدون علاج لضعف امكانياتها المادية وغياب توجيه لها، وفي اللحضة بالذات صاحبتا المربيات الام الى مقر سكناها وعاينتا حالة الطفل والذي سيعرض غدا على طاقم طبي واعداد ملف ليتمكن بالالتحاق باحدى اقسام الجمعية،وودعت الام المربيات بدعوات الخير وعيناها تدمعان.