باب ناظور متابعة

بعد طول انتظار دام لما يقارب ثلاثة عقود من إحداث جماعة بوعرك، خلال التقسيم الاداري لسنة 1992، لم يتسنى لها احداث مقر اداري خاص بها، بحيث تقتصر فقط على الكراء من لدن الخواص.
فأخيرا شرع المجلس الجماعي الحالي لبوعرك في بناء المقر الاداري للجماعة، وذلك بعد قطع مجموعة من المراحل الأساسية، المرتبطة بتخصيص الوعاء العقاري، ورصد الموارد المالية، لغاية إطلاق صفقة اختيار المهندس المعماري، ثم المقاولة التي ستشرف على إنجاز الاشغال.
ويبقى من شأن بناء هذا المقر الإداري، تقريب الإدارة من ساكنة الجماعة، لاسيما وان البناية التي تكتريها الجماعة حاليا تتواجد بتراب جماعة الناظور، الى جانب ذلك ستساهم البناية الجديدة في تحسين وتجويد الخدمات الإدارية المقدمة للمواطنين، وتحسين ظروف العمل، وكذا حسن استقبال المرتفقين.
هذا ومن المرتقب ان تفتتح ابوابها في وجه عموم المواطنين بداية من السنة المقبلة 2020، وذلك بالقرب من قاعة تسغناس، على الطريق الساحلي، وبذلك ستضع حدا للموارد التي كانت تهدرها الجماعة لعقود في اكتراء بناية خارج ترابها، بحيث ستتفتح مقرها بمواصفات حديثة ترقى لحسن استقبال مرتفقيها.