باب ناظور _متابعة

في سابقة هي الأولى من نوعها، أطلق سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، اليوم الجمعة، برنامجا وطنيا لتأهيل مهنيي التكفل بالأشخاص ذوي إعاقة التوحد.

وقال العثماني بالمناسبة، إن البرنامج “طموح، ويحتاج إلى تظافر الجهود من قبل جميع مكونات المجتمع”.

واعتبر رئيس الحكومة أن تأهيل 180 مكونا، ومن خلالهم 3600 مستفيدا على المستوى المحلي، كانطلاقة للبرنامج، يعتبر أمر إيجابي، في انتظار الرفع من العدد من أجل مواكبة فئات عريضة من الأطفال المصابين بمرض التوحد، الذي  يؤدي إلى عدة صعوبات في حال عدم وجود برامج التكفل.

وشدد العثماني على الدور الكبير الذي تقوم به أسر المصابين بالتوحد، قائلا: “أحيي الأسر التي تعاني، لكن بمحبة، وتبذل المجهودات وتناضل من أجل دعم أبنائها، فمن واجبنا أن ندعمها، لتنجح في مسعاها، لإسعاد هؤلاء الأشخاص وأسرهم والمجتمع كذلك “.

ويرى رئيس الحكومة، أن من بين أسباب الهدر والانقطاع المدرسيين، “معاناة الأطفال ببعض الحالات، من بينها مرض التوحد”، مضيفا، “من هنا أتت فكرة تأهيل المكونين لضمان مرافقة المعنيين ومساعدتهم على الاندماج المجتمعي”.