تحولت جلسة انتخاب رئيس جديد لمجلس مدينة المحمدية يومه الاثنين الى حلبة للصراع و تبادل العنف ، وهو ما تسبب لمرشح التجمع الوطني للأحرار محمد العطواني في اصابات نقل على إثرها لمصحة خاصة.

مصادر ذكرت أن عضو المجلس و المرشح للرئاسة تعرض للتعنيف من قبل مستشارين اخرين و ذلك في جلسة الانتخاب التي افرزت فوز مرشحة البيجيدي “ايمان صبير”.

و أضافت أن العطواني اصيب على مستوى الرأس وبكسر فى احدى أضلعه ادخل على اثره الى مصحة خاصة بالدار البيضاء.

الرئيس السابق للمحمدية حسن عنترة نشر صور الاعتداء على صفحته الفايسبوكية معلقا بالقول :”اول مرة هجوم على مرشح لكارثة كارثة كارثة”.