مصطفى قوبع تصوير ه.ك

دورة مجلس اعزانا تنعقد بجدول العمال بدل جدول الأعمال و تعد من أغرب الدورات على صعيد الاقليم حيث طرحت فيها فتاوى و اجتهادات فقهية و الغريب في الامر أن جدول الأعمل الذي قدم للحاضرين لم يستطع أحدقراءته و نتركه للرأي العام فمن استطاع فك طلاسيمه فليخبرنا بمضمون هذا الجدول العجيب ..كل ما دار في النقاش هو عبارة عن حديث عن اصلاح ملعب لكرة القدم و الحديث عن نزع الملكية التي عبر من خلال الدورة مجموعة من الساكنة عن امتعاضهم من طريقة التفويت و احتجوا على لجنة التقييم التي حددت السعر في 80 درهما حتى أن عدد الذين وقعوا عريضة الاحتجاج وصل إلى 900 شخص و طالبوا باحضار المسؤولين الحقيقيين قصد التحاور معهم  مما خلق جوا مكهربا من الاحتجاجات على اثره تم رفع الجلسة إلى أن يحضر المسؤول الحقيقي للتحاور معه