عبد الرحيم مرزوقي

أن مصالح الأمن بولاية أمن أكادير اعتقلت ، زوال اليوم الجمعة ، أحد الأشخاص بسبب اشادته بالجريمة التي حدثت بمنطقة إمليل نواحي مراكش بداية الاسبوع.

الشخص المعتقل هو من مواليد سنة 1996، يقطن بمنزل أسرته في منطقة “آيت إعزا” التابعة للجماعة الترابية آيت اعميرة ضواحي اشتوكة آيت باها.

وقام المعني  بالامر بنشر تدوينة يشيد فيها بالعمل الجبان الذي  يتنافى مع الدين الإسلامي وقيم المغاربة ،  و الذي استهدف سائحتين من الدنمارك والنرويج .

الشخص المذكور أصر في تدوينة ثانية على موقفه حيث قال “أقسم بالله ما نحيد التدوينة لي بغى يطرطق يطرطق” ، رغم الانتقادات التي وجهت له من طرف رواد موقع التواصل “فايسبوك” ، الذين عبروا عن رفضهم لمثل هذه المواقف التي تشيد بالتطرف و الارهاب.

هذا وقد تداول عدد من رواد مواقع التواصل ، صورة للتدوينة و الحساب الفايسبوكي للشخص المذكور مطالبين باعتقاله ومحاسبته ، وهو ما قامت مصالح به الشرطة القضائية.

 

المزيد: https://www.akhbarona.com/society/260594.html#ixzz5aM6C104d